كتاب جغرافية المخاطر

مشاركة:

يهدف الكتاب بيان دور الجغرافيا والجغرافيين في دراسة المخاطر والكوارث وكيفية المساهمة في حماية البيئة ومكوناتها المختلفة لما فيه خير البشرية .

العنوان: جغرافية المخاطر | تأليف: الدكتور إبراهيم بن سليمان الأحيدب | عدد الصفحات: 221 | الحجم:3 ميجا

يهدف الكتاب بيان دور الجغرافيا والجغرافيين في دراسة المخاطر والكوارث وكيفية المساهمة في حماية البيئة ومكوناتها المختلفة لما فيه خير البشرية.

يتألف الكتاب من ستة مباحث تناولت موضوعات مختلفة مرتبطة بجغرافية المخاطر، والمخاطر التي تهدد البيئة ومكوناتها. أنواعها، توزيعها الجغرافي، أسبابها وآثارها وكيفية مواجهتها والتقليل من الخسائر التي تنتج عنها.

ويتناول المبحث الأول تعريف جغرافية المخاطر ودورها في دراسة المخاطر والكوارث. وذكر المؤلف ان جغرافية المخاطر تهدف إلى دراسة المخاطر والكوارث وتحليلها، من خلال الربط بين العلوم الطبيعية والبشرية لشرح أسباب وقوعها في مناطق معينة دون أخرى، ولماذا يختلف حجم الخسائر الناتجة عنها من مكان ومن وقت لآخر، والسبل والاجراءات التي يمكن اتخاذها لمنع وقوعها أو الحد والتقليل من الخسائر التي قد تنتج عنها. والتعامل مع الأحداث وفق الخصائص الطبيعية والبشرية لمناطق وقوعها.

وذكر المؤلف الأحيدب ان المخاطر تقع نتيجة عوامل طبيعية بحتة؛ جيولوجية كالزلازل والبراكين، وجوية كالأعاصير المدارية، ومائية كالفيضانات، وحيوية كالآفات والأمراض التي تصيب النباتات والحيوانات. ولعوامل بشرية كالأزمات الاقتصادية والأحداث الصناعية والتقنية والحرائق، وغيرها من الأحداث الخطرة الناتجة عن تصرف البشر. وقد تكون المخاطر ناتجة عن تفاعل بين العوامل الطبيعية والبشرية كالتصحر وتلوث البيئة.

وصنف الكتاب المخاطر حسب أسباب حدوثها إلى ثلاثة أقسام أولها مخاطر بشرية، والثانية مخاطر غير بشرية "طبيعية"، والأخير مخاطر الطبيعية-البشرية.
ويتناول المبحث الثاني الجغرافيا ودراسة المخاطر، ولماذا يتوطن البشر في المناطق الخطرة ونظرة المجتمعات والكوارث، ومتى تصنف الأحداث بأنها خطرة أو كارثة، والكوارث والدين.
وأشار المؤلف تحت عنوان الجغرافيا ودراسة المخاطر إلى اهتمام الجغرافيا والجغرافيين بالمخاطر كان محدوداً جداً. ويقتصر غالبا الاشارة إليها كأحداث، وإلى الآثار التي تنتج عنها، وخاصة المخاطر الطبيعية. ولكن في العقود الأخيرة ازداد الاهتمام من قبل الجغرافيين بالمخاطر بسبب كثرة وقوعها وتأثيرها وتهديدها للبيئة الطبيعية والبشرية، مع التركيز في البداية على المخاطر الطبيعية؛ أماكن حدوثها وأسباب وقوعها، ومحاولة الإجابة على سؤال لماذا يتوطن البشر في المناطق المعرضة للأخطار.

ومع ازدياد المخاطر الطبيعية والبشرية والبيئية والاقتصادية والصناعية والتقنية أصبحت مجالاً خصباً للدراسة والبحث من قبل المختصين في المجالات العلمية المختلفة، ومنها الجغرافيا.
وقد ساهم الجغرافيون على اختلاف تخصصاتهم الجغرافية واهتماماتهم العلمية بدراسة المخاطر بأنواعها. فقد تناول الجغرافيون الطبيعيون المخاطر الطبيعية الجوية والأرضية والمائية والحيوية التي تهدد البشر والبيئة ومكوناتها. بينما ركز الجغرافيون البشريون اهتمامهم على المخاطر ذات الأسباب والعوامل البشرية المختلفة السكانية والاقتصادية والصناعية والزراعية والاجتماعية والسلوكية.

وتأتي مساهمة الجغرافيين في دراسة المخاطر من خلال المعلومات الجغرافية الطبيعية والبشرية المتوفرة لديهم عن مناطق الأخطار وأنواعها وأسبابها والآثار التي تنتج عنها، والخصائص السكانية والاقتصادية والعمرانية واستخدام الأرض لمنطقة الخطر، بالإضافة لما لديهم من خلفية علمية جيدة في العلوم التخصصية الأخرى. وهي خاصية يتميز بها الجغرافيون عن غيرهم من المختصين في العلوم الأخرى، حيث ان علم الجغرافيا يتألف من تخصصات فرعية متعددة تشكل أقساماً أو كليات في العلوم الأخرى. فمثلاً الجغرافيا الطبيعية تتضمن معلومات جيولوجية ومناخية ونباتية ومائية، وموارد طبيعية. وتتضمن الجغرافيا البشرية معلومات سكانية واقتصادية، وزراعية وصناعية وعمرانية، واجتماعية. كما ان لدى الجغرافيين القدرة على تمثيل وتوقيع المعلومات بأنواعها على هيئة خرائط وأشكال ورسوم بيانية باستخدام أساليب رسم الخرائط والأشكال التوضيحية والتمثيلية للظاهرات المدروسة، وذلك باستخدام أساليب رسم الخرائط اليدوية التقليدية والتقنية الحديثة باستخدام الحاسب الآلي، وتطبيق اسلوب تقنية نظم المعلومات الجغرافية (GIS)، والاستشعار عن بعد واستخدام الصور الجوية، والأساليب الاحصائية والمعادلات الرياضية لتوضيح العلاقات بين المخاطر والأحداث التي تقع، والعوامل المسببة لها. وتوظيف نتائجها لتوقع حدوث المخاطر في المستقبل، ودرء خطرها بالمنع أو الحد من تكرارها أو التقليل من آثارها المادية والبشرية.

ويتناول المبحث الثالث مواجهة المخاطر ويشير إلى اختلاف خصائص الأحداث والمخاطر التي تهدد البيئة الطبيعية أو البشرية في أسبابها وقوتها وانتشارها وتكرارها، وخصائص البيئة التي تقع فيها، والآثار التي تنتج عنها، ونوعية الخسائر التي تترتب على وقوعها. واختلاف الخصائص للأخطار والأحداث يجعل عملية التصدي والمواجهة لها تختلف من خطر ومن حدث لآخر. فخطط المواجهة التي تعمل لمواجهة المخاطر الطبيعية تختلف عن الخطط التي تعمل لمواجهة المخاطر والأحداث البشرية.

وعلى سبيل المثال، ما يعمل لمواجهة البراكين لا يناسب لمواجهة خطر السيول والفيضانات. وما يعمل لمواجهة الخطر في منطقة زراعية لا يناسب لمواجهة الخطر في منطقة عمرانية مكتظة بالسكان. والخطط التي تعمل لمواجهة الإرهاب الفكري لا تناسب لمواجهة الإرهاب غير الفكري. وهكذا، فإن خصائص الخطر هي التي تحدد نوعية وسير خطة المواجهة والتصدي لها. ويمكن القول إن لكل خطر خطة تتناسب مع خصائصه وخصائص البيئة الطبيعية والبشرية التي يقع فيها أو يهددها. ولمواجهة المخاطر لابد من توفر بعض الأسباب والعوامل التي تساعد على نجاح مواجهتها بعد طلب العون من الله بالتوفيق والنجاح.

ويتناول المبحث الرابع التوزيع الجغرافي المخاطر الطبيعية التي تقع في العالم ومنها البراكين والزلازل والهزات الأرضية، والعواصف والأعاصير والسيول والفيضانات، والموجات الهوائية الحارة والباردة، والانهيارات الأرضية والثلجية، وانجراف الصخور والمواد الطينية، والتشققات والتصدعات الأرضية، والجفاف والقحط، وزحف الرمال وغزو الجراد، وغيرها من الأحداث والمخاطر التي تهدد البيئات ومكوناتها المختلفة بالقتل والتشريد والخراب والدمار.
وتناول المبحث الخامس المخاطر البشرية التي تحدث بسبب الإنسان من خلال نشاطه المختلف العمراني والتعديني والصناعي والزراعي والترفيهي والاقتصادي والأعمال الأخرى التي يزاولها في حدوث مخاطر ومشكلات وأزمات، تكون في كثير من الأحيان خطرة جداً تهدد حياته وحياة الكائنات الحية المختلفة والممتلكات العامة والخاصة، ومنها: استنزاف الموارد والثروات الطبيعية، تلوث الجو والمياه والأرض، والتصحر والاحتباس الحراري.

ويتناول المبحث السادس المخاطر في السعودية.
ويبين الكتاب ان المملكة كغيرها من دول العالم تتعرض لمخاطر طبيعية وبشرية مختلفة كالبراكين، والزلازل، والجفاف والقحط، والسيول والفيضانات، والرياح والأعاصير، والأوبئة والأمراض، والجراد، وزحف الرمال، وانزلاق التربة والصخور، وتشقق التربة والتصدعات الأرضية وموجات البرد والحر، وغيرها من الأحداث الطبيعية التي تقع خارج نطاق الإنسان. والمخاطر البشرية كالحرائق والإرهاب، والمخاطر الطبيعية والبشرية كالتصحر والتلوث بأنواعه. وتتفاوت هذه المخاطر في خطورتها، فمنها ما وقع قديماً ولا زالت آثاره واضحة كالبراكين، ومنها ما وقع قديماً ويهدد المملكة أو جزءاً منها من فترة لأخرى كالزلازل، والقحط والجفاف، والسيول والفيضانات، والجراد، والانهيارات الأرضية والسفحية وزحف الرمال، وموجات الحر والبرد وغيرها من الحوادث، ومنها ما يحدث في الوقت الحاضر كالإرهاب والتفجيرات.


ولقد حول المؤلف في كتابه جغرافية المخاطر بيان دور الجغرافيا والجغرافيين في دراسة المخاطر والكوارث التي تهدد البيئة والكائنات الحية المختلفة. كما ناقش موضوعات الكتاب بأسلوب علمي سهل الفهم مستعيناً بالأشكال والرسوم والصور التوضيحية. ويعتبر الكتاب مساهمة علمية للمكتبة العربية في مجاله، ومرجعاً علمياً للمهتمين بدراسة المخاطر والكوارث الطبيعية والبشرية من قراء وطلاب جامعيين ودراسات عليا.
[post_ads]
[post_ads_2]

تعليقات

الاسم

الاساليب الكمية فى الجغرافيا,2,الإستشعار عن بُعد,1,البيئة,1,التخطيط العمراني,1,الجغرافيا الاقتصادية,1,الجغرافيا الإقليمية,3,الجغرافيا البشرية,8,الجغرافيا الحيوية,1,الجغرافيا السياسية,3,الجغرافيا الطبيعية,34,الجغرافيا العامة,1,الجغرافيا المناخية,12,الجيومورفولوجيا,18,الخرائط,14,الطبوغرافيا,1,المساحة,7,المساحة التصويرية,1,المساحة المستوية,3,تصميم الخرائط,4,جغرافيا افريقيا,1,جغرافية العالم الإسلامي,1,جغرافية العالم العربي,1,جغرافية القارات,1,خرائط التوزيعات البشرية,1,خرائط الطقس والمناخ,9,كتب,40,نُظم المعلومات الجغرافية,4,AutoCAD,1,GPS,1,
rtl
item
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا: كتاب جغرافية المخاطر
كتاب جغرافية المخاطر
يهدف الكتاب بيان دور الجغرافيا والجغرافيين في دراسة المخاطر والكوارث وكيفية المساهمة في حماية البيئة ومكوناتها المختلفة لما فيه خير البشرية .
https://4.bp.blogspot.com/-de98MHGlSYo/WVBnjlHgtyI/AAAAAAAADP4/Ykpozadw1iMD48TpwYdsxpMVsI8UYSV7gCLcBGAs/s640/%25D8%25AC%25D8%25BA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2581%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D8%25AE%25D8%25A7%25D8%25B7%25D8%25B1.jpg
https://4.bp.blogspot.com/-de98MHGlSYo/WVBnjlHgtyI/AAAAAAAADP4/Ykpozadw1iMD48TpwYdsxpMVsI8UYSV7gCLcBGAs/s72-c/%25D8%25AC%25D8%25BA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2581%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D8%25AE%25D8%25A7%25D8%25B7%25D8%25B1.jpg
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا
https://www.geographyknowledge.com/2017/06/hazards-geography.html
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/2017/06/hazards-geography.html
true
7639022694122014491
UTF-8
تم تحميل كل المواضيع لا يوجد إي موضوع. مشاهدة الجميع قراءة المزيد رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات موضوع مشاهجة الجميع مواضيع متعلقة تصنيف أرشيف بحث كل المواضيع لا يوجد أي موضوع مطابق مع بحثك. العودة إلى الرئيسية الإحد الاثنين الثلاثاء الاربعاء الخميس الجمعة السبت أحد أثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر آلان 1 مذ دقيقة $$1$$ minutes ago 1 منذ ساعة $$1$$ hours ago أمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من خمسة أسابيع متابعين تابع THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy