المياه السطحية في سوريا

مشاركة:

الأنهار في سوريا اهم مصادر المياه في سوريا خرائط المياه الجوفية في سوريا الموارد المائية في سورية




1- المــــياه الســـــطحية:
لا يتحقق في بلاد الشام مظهر النهر التقليدي، كما يصفه الجغرافيون في البلاد الرطبة، بسبب تقطع التهاطل وتحولات المناخ ونفاذية السطوح الصخرية، فضلاً عن سيطرة الأشكال البنيوية على أشكال الهيدروجرافية في التضاريس الساحلية، وبالتالي تكون أوديتها عاجزة عن تحقيق مقطعها الاتزاني.

1- الأنـــهار الساحلية:
وهي ليست أكثر من  أنهار سيلية, باستثناء النهر الكبير الشمالي والجنوبي والسن, وهي من الشمال إلى الجنوب نهرا القشلة وديلي تشاي في لواء اسكندرون, فوادي السمراء(قره دوران), ثم فاقي حسن (الشيخ حسن), فنهر الدفلة, فالأسود, قنديل (14 مليون م3), ثم نهر العرب, ثم الكبير الشمالي, فالبارد, ثم الصنوبر(53 مليون م3), ثم نهر الروس(41 مليون م3), ثم نهر الرميلة, فالحداد, ونهر البرغل(55مليون م3), ثم نهر السن, ثم نهر حريصون(72 مليون م3), ثم نهر جوبر, وبانياس(70 مليون م3), ثم نهر مرقية(67 مليون م3), ثم نهر الحصين, والغمقة, ثم نهر الأبرش(100مليون م3), ثم نهر الكبير الجنوبي.

يبلغ طول النهر الكبير الشمالي (80 كم) منها (56كم) في سوريا, تبلغ مساحة حوضه(1050كم2), ينبع من ثلاثة ينابيع صغيرة في هضبة(أوردو) في لواء اسكندرون, يتجه جنوباً في منطقة الباير حيث يرفده نهرا سلور وعين العشرة, ثم نهر العوينات, ثم يبدأ مجراه الأوسط المساير لطريق حلب اللاذقية, وبعد خانق السفكون يلتقي برافد جديد هو نهر زغـــارو(شرن), وعند مزرعة خان عطا الله يبدأ مجراه الأدنى حيث يرفده عند طريق اللاذقية الحفة نهر القش, ثم يصب أخيراً في البحر جنوب اللاذقية ب(4كم),يبلغ صبيبه السنوي(2,3م3/ثا)(مجموع التصريف السنوي(150 مليون م3), ويرتفع في الفيضان إلى(6,4م3/ثا) وقد يصل صبيبه الأقصى حتى 400م3, وتنخفض صيفاً إلى (0,2م3/ثا), ويعود السبب في قلة مياهه إلى وجود الصخور الخضراء غير المنفذة, كما أن الصخور الكلسية لا تحتفظ بمياهها.

ينبع النهر الكبير الجنوبي من عدة ينابيع في جبل الحلو تشكل نهر راويل والناصرية وغيرها، ومن نهر الصفا في الجنوب الشرقي الذي يبدأ من جبال لبنان، يجري النهر في وادٍ عميق شديد الإنحدار بين جسر العريضة 256م والدب وسية50م، وبعدها يجري النهر في سهل واسع هو سهل عكار حيث يرفده نهر العروس، ويصب في البحر في خليج عكار، طوله 50 كم، تبلغ غزارته الوسطى 5,6 م3/ثا (مجموع التصريف السنوي 250 مليون م3)، تنخفض في الشح إلى 0,7 م3, وترتفع شتاءً إلى 37م3.

لا يتجاوز طول نهـــر السن (6كم) لكنه أكثر أنهار الساحل غزارة ويدين بذلك لوجود نبع فوكلوزي يعطي وسطياَ 9,9 م3/ثا، ويرتفع في الفيضان إلى (16,9 م3) دون أن يهبط أقل من 5 م3, وبالتالي فهو يعادل بغزارته أنهار الساحل كلها، إذ يعطي هذا النهر تصريفاً وسطياً قدره 12 م3/ثا (مجموع تصريفه السنوي 360 مليون م3)، مع حد أعظمي (20-24م3) بين شباط وحزيران، وحد أدنى (5-6 م3) بين آب وتشرين أول، ويستفاد منه في ري سهول جبلة وتوليد الكهرباء وتأمين مياه الشرب لطرطوس واللاذقية
وهكذا تقدم الأنهار والأوديـــــة الســـــاحلية مقدار (1252 مليون م3) تقريباً سنوياً.

2- أنهار الأخدود الوسيط
نهر العاصي:
تبلغ مساحة حوضه (23000كم2) منها (13800كم2) في سورية، ويبلغ طوله 571 كم، منها (325 كم) في سورية.

المجرى الأعلى: ينبع العاصي من البقاع الشمالي في لبنان على ارتفاع نحو 900م عن سطح البحر, من ينابيع اللبوة وعين العاصي(الزرقا)(10 م3/ثا) عند مغارة الراهب, وعيون النبي عثمان ويونين وعين أحلى وعين بعلبك والعين, ويؤدي ضياع المياه بالتبخر والترشيح والري إلى خفض كمية المياه الداخلة إلى سورية إلى (400 مليون م3) في السنة, ويدخل العاصي سورية عند طاحونة العمرية بانحدار شديد قدره (6/1000), ولكنه انحدار يتناقص ويرسم أكواعاً كثيرة في وادٍ منبسط, حيث يرفده وادي الربيعة, قبل بحيرة قطينة( طولها 10كم وعرضها 6كم وعمقها 10م), وهنا ينتهي المجرى الأعـــــــلى.

المجرى الأوســـــط:يسير النهر نحو مدينة حمص وسهولها(يرفده من اليسار وادي الشنداخية/خرخر), حيث يسير بانحدارات شديدة فوق الجنادل البازلتية في وادٍ قليل العمق مما سهل استخدامه للزراعة, ولكن ما أن تنتهي العتبة البازلتية عند قرية غرناطة(الغجر) حتى يجري النهر فوق طبقة كلسية لينة في وادي عميق, ثم يدخل الرستن(يرفده هنا وادي حربنفسه)وسهول حماه(يرفده هنا وادي الميداني),ثم يتلقى رافده الأيمن وادي الكافات, ثم يدخل خانق شيزر بعد أن يتلقى مياه وادي الســــاروت من اليسار والدوارات من اليمين, ويبلغ صبيبه هنا (24,4 م3/ثا), ويصبح الوادي عميقاً ثم يدخل سهول العشارنة ثم الغاب, وترفده ينابيع دير شميل من اليسار والشريعة وعين الطاقة والمضيق من الغرب, وبعد سهل الغاب يدخل النهر منطقة الصخور الكلسية ويجتاز خانق (قُرقٌر) البازلتي حيث ينتهي المجرى الأوسط, وهنا يبلغ صبيبه(44,6م3/ثا).

المجــــرى الأدنى: ينحدر النهر بسرعة بعد قرقر ويتعمق في واديه، ويتلقى مياه رافده النهر الأبيض ونهر فري في منطقة جسر الشغور، وعند دركوش يتلقى ينابيع عديدة، وعند جسر الحديد ينعطف النهر حول هضبة القصير ويدخل أراضي لواء اسكندرون، حيث يتلقى مياه نهر عفرين ويكون صليبه هنا(60م3/ثا)، ثم النهر الأسود، ويشتد انحدار النهر (80م/56كم)، ويبلغ صليبه بعد أنطاكيـــة(86,8م3/ثا) وسطياً، وأخيراً يصب النهر في السويدية.

نظامه السنوي: يبلغ مجموع التصريف السنوي للعاصي في سورية(459 مليون م3/ثا), وبالتالي فهو يقدم (3,2%) من الاحتياجات المائية, تقدم السفوح الغربية لجبل الزاوية أغزر الينابيع الرافدة للعاصي, ويتصف العاصي الأعلى بقرينة جريان عالية بسبب النفاذية القصوى للكتل الجبلية المجاورة, ولكن قرينة الجريان تهبط إلى النصف لأن العاصي هنا يجتاز أكثر المناطق جفافاً في مجراه, فضلاً عن استخدام مياهه في الري, ولكن قرينة الجريان تتصاعد عند قرقر بفضل المياه الناجمة عن الينابيع في الغاب, وعلى الرغم من أن العاصي في لواء اسكندرون يمر بأكثر المناطق رطوبة لكن قرينة الجريان تكون منخفضة بسبب كون الأراضي مؤلفة من صخور كتيمة, وبشكل عام تبلغ غزارة العاصي الأعلى(13,5 م3/ثا), وفي شيزر(24,4م3), وعند قرقر(46م3), وفي أنطاكية(86,8 م3), كما تبلغ صبيب العاصي في الربيع(الفيضان) بين شباط وأيار(400م3/ثا), وتنخفض في التحاريق(الشح) إلى(7م3), وتكون فترة التحاريق في الأجزاء العليا في شهري تشرين ثاني وأيلول, وفي المجرى الأوسط فتكون فترة التحاريق في الصيف والفيضان في الشتاء.

نهر عفرين:
طوله (150 كم) منها 55 كم في سورية, و30 كم في لواء اسكندرون, و65 كم في تركيا, ينبع من جبال صوف داغ حيث يلتقي رافدان هما علاء الدين وصابون, اللذان يلتقيان في موقع زيتوناك, كما يرفده هنا نهر أرسلانلي, ويأخذ النهر ضمن سورية اتجاهاً شمالياً جنوبياً, حيث يساير جبل الكرد, ويتلقى هنا نهر ينيجة الذي يصرف مياه جبل حوار(كتلة من جبل الكرد), وبعد مدينة عفرين يندفع النهر ضمن سهل الجـــومة الخصب,ثم ينتهي في سهل العمق حيث يرفد العاصي بقناة, وتبدو المغياثية في حوض النهر جيدة حيث تتلقى عفرين(387ملم) من المطر, كما تتلقى ميدانكي (517 ملم), ويقدر التصريف الوسطي للنهر(8,6م3/ثا), والأقصــــى(15,7م3), والأدنى(1,4م3).

3- أنهــــــار الأحواض المغلقة:

نهر/وادي قويق: تبلغ مساحة حوضه(7100كم2)، وطوله126كم منها 110كم في سورية، وقد كان للنهر حتى عام 1929, صبيب صيفي في سورية لا يقل عن 750 ل/ثا، لكنه لم يعد ينال أي دعم من الأراضي التركية، بسبب احتجاز مياهه، وقد بلغ تصريف النهر سنة 1982 (0,3م3 /ثا)، ولكن بعد بناء سد الشهباء واستغلال المياه الجوفية جعل جريانه نادراً وأصبح عبارة عن وادٍ سيلي، وقد تم مؤخراً ضخ مياه الفرات إلى النهر لإعادة الحياة له.

نهر الذهــــب: يتألف من التقاء ثلاثة أودية سيلية عند منطقة البـــاب، يجري جنوباً موازياً لنهر قويق، وينتهي في سبخة الجبول، طوله 50كم، وترفده من يمينه بعض الينابيع مثل عين الجحــــــش، غير أن الإفراط في سحب المياه الجوفية عمل على تلاشيه وتحوله إلى وادي سيلي منذ سنة1957, شأنه شأن نهر أبوجبار إلى الشرق منه والذي يصب في نفس السبخة.

نهـــــر بردى

تبلغ مساحة حوضه (3800كم2), يبلغ طوله 71كم, ينشأ النهر من جبال لبنان الشــــــرقية منطلقاً من نبع غزير في كتلة جبل الشير منصور في مستوى 1115م,ثم يتجه جنوبا وهنا يرفده أودية سيلية مثل (العسكر, الجمـل, هاشم), وعند التكية يرفده وادي النعمان, ثم ينعطف شرقاً, ولا يتلقى أي رافد يستحق الذكر باستثناء نبع الفيجة التي تمده بمياه ضعف ما يقذفه هو, كما يستفيد من مياه عدد كبير من الينابيع التي تواكب مجراه مثل عين الخضراء, ويرفده هنا وادي العــــراد, وعند خروجه من خانق الربوة -وقبيل تفرعه- يبلغ صبيبه(9,6 م3/ثا), ولكنه قد يصل(28 م3/ثا) دون أن يهبط أقل من5م3, ويتفرع النهر إلى ستة فروع(يزيد, المزاوي, الديراني, تورا, قنوات, بانياس, ويروي بساتين دمشـــق, وينتهي في بحيرة العتيبة التي لم تعد تصلها مياهه اليوم.

يكون نظام النهر بسيطاً إذ يمتد الشح الصيفي على مدى سبعة أو ثمانية شهور (الغزارة 4م3)، وتدعمه الينابيع ومياه الأمطار وذوبان الثلوج التي قد تؤدي إلى فيضانات (الغزارة القصوى 75م3)، وتبلغ الغزارة الوسطى(11م3) والتصريف السنوي (400مليون م3)، وإن استهلاك مياه النهر بشدة وسحب كميات من المياه الجوفية جعل مستوى الماء الباطني يهبط بشدة.

نهـــر الأعــــــوج:
تبلغ مســـاحة حوضه(460كم2)، يتشكل النهر من التقاء نهري (الجناني والسيبراني) في سفوح جبل الشيخ، تبلغ غزارة ينابيع نهر الجناني(1900ل/ثا)، والسيبراني 1570ل/ثا، ثم ينحدر النهر شرقاً حتى سعسع حيث يبدا المجرى الأوسط وهنا تكثر أكواع النهر وهي سبب تسمية النهر، وعند الكسوة يبدأ المجرى الأدنى ثم يصب النهر في سبخة الهيجانة التي نادراً ما يصلها. يشح النهر في الصيف والخريف، ويفيض في الخريف والشتاء اعتماداً على مياه الأمطار والثلوج والينابيع، وتبلغ غزارته القصوى(10م3/ثاء)، والدنيا(0,5م3)، والوسطى(2,8م3).

نهـــر اليــــــرموك.
تبلغ مساحة حوضه(7584كم2)، منها(5990كم2) في سورية، وطوله 57كم منها 47كم في سورية، يتشكل النهر من التقاء شبكة من الأودية في هضبة حوران (الزيدي– الذهب – العرام – الرقاد...) ومن هضبة عجلون في الأردن (وادي خالد – شلالة..)، ويبلغ صبيب النهر عند التقائه مع نهر الأردن جنوب بحيرة طبريا(7م3/ثا) في موسم التحـــاريق، مع أن متوسطه السنوي(10م3/ثا)، وقد يصل الصبيب الأقصى إلى(100م3/ثا)، ويبلغ التصريف السنوي للنهر قرابة (220-450 مليون م3) حسب السنين.

تتألف شبكة نهر الأردن من الأودية التالية:
الوادي
الطول (كم)
مساحة الحوض الساكب (كم2)
الرقـــاد
73,6
504
العلان
51,8
329
الهرير (العرام)
105
4549
الذهب
77,6
820
الزيدي
101,8
1461

4- شبكة أنهار الجزيـــــــرة:
نهـــــــر الفرات:
تبلغ مساحة حوض الفرات(444000كم2)، منها (27,4%) في تركيا، و(16,5%) في سورية، و(46,4%) في العراق، و(10,3%) في السعـــــودية.

تقع منابع الفرات في طوروس في قلب هضاب الأناضول الشرقي وتتألف من أربعة روافد متوازية من الشرق نحو الغرب هــــي(قره صو- مراد صو– منذر – بيــــري), ويلتقي الرافدان الأوليـــان عند كيبان حيث تم بناء سد في عام 1975, ويكون الفرات ذو انحدار لا بأس به, فبينما يدخل سورية عند جرابلس على ارتفاع325م, فإنه يغادرها على ارتفاع 116م عند البوكمال, على مسافة 600كم أي بانحدار 3,5سم لكل كم, ويجتاز الفرات بين جرابلس ويوسف باشا منطقة ذات صخور كلسية ثلاثية, ويظل سريره غائصاً بين سفوح شديدة الانحدار, ثم ينخرط في صخور المارن السينوني والإيوسيني الطري, ويستمر الفرات بالحفر في الصخور الطرية حتى قلعة جعـــــبر قرب سد الفرات, وابتداءً من الرقة يحفر النهر مجراه في صخور الجبس الأنهدريتي الميوسيني, وهنا يخف انحدار النهر وذلك حتى المصب.

يكون نظام النهر شتوياً مطرياً، فبعد فترة تحـــاريق متطاولة بين تموز(200م3/ثا) وتشـــرين الثاني(220م3/ثا)، يأتي فيض بطيء ومتطاول يتميز بحديــن أقصيين، أولهما ثانوي بين كانون أول(650م3/ثا) وشباط (680م3/ثا) وناتج عن الأمطار وقلة التبخر وتوقف الري تقريباً، والحد الثــاني أكثر أهميــة لكنه متأخر ويقع في نيســـان وأيـــــار، وناجم عن ذوبان ثلوج الأنــاضول، وعندها يقذف النهر مقدار(4500-5000م3/ثا)، وتقدر الغزارة الوسطى ب 700م3/ثا.
يتغيـــر إيراد النهر بين سنة وأخرى، فبينما يبلغ التصريف الوسطي(26,2مليارم3) سنوياً، نجد أن هذا الرقم انخفض بسبب الجفاف في العام المائي 1931/1932 إلى(12مليار) فقط، ولكنه بلغ الذروة في العام المائي 1968/1969 بمقدار 50 مليارم3, وذلك ب 19 مليار عند كيبان و25 مليار عند جرابلس و27 مليار عند البوكمال.

تبلغ حاجة سورية من نهر الفرات (250 م3/ثا) (حـــوالي 7,8مليارم3 سنوياً)، لكن الأتراك ببنائهم للسدود الضخمة على النهر (سد كيبان يخزن 30,7 مليارم3, وسد أتاتورك 48 مليار، وسد قره ب ايا9,5 مليار) خفض الكمية إلى(180م3/ثا)، وهكذا تقدر حصة سورية بعد بناء السدود التركية (11,5 مليارم3 سنوياً)، يضيع منها بالتبخر خلف السدود السورية (2,5 مليار)، والباقي يمثل حوالي نصف الموارد السورية المتاحة.

يمثل نهر الساجور أول روافد الفرات في سورية، طوله 108كم، منها 48كم في سورية، يرفد الفرات من اليمين بعد أن يخترق أراضٍ حوارية، وتبلغ غزارته الوسطى(3م3/ثا) والقصوى (8 م3) والدنيــــا(0,5م3)، ترفده من اليمين أودية قره درة وقبة التركمان، ومن اليسار أودية الزرب وأم روثة فوقاني.

يؤلف نهر البليخ الرافد الثاني للفرات في سورية, طوله 116كم كلها في سورية, غير أن حوضه الساكب يمتد في الأراضي التركية, ويدين النهر لينابيع كارستية غزيرة مثل(عين العروس–صلولع- الجذلة) في منطقة تل أبيض, ويجري النهر باتجاه الجنوب، وقد فرعه السكان إلى عدة فروع أهمها(التركمان, خنيز, الأخيضر), يرفده وادي قره موخ من الغرب ووادي الأحمر(الحمار) من الشرق, تجري المياه فيه بصورة دائمة لمسافة 45كم ويجف بعدها بسبب استنزاف المياه في الري وشدة التبخر وقلة التغذية, غير أنه يستمر في جريانه في الشتاء والربيع, يصب في الفرات شرق مدينة الرقة, غزارته الوسطى(6م3/ثا), والقصوى(12م3), والدنيا(0,5م3).

أما نهر الخــــابور فهو أهم رافد للفرات في سورية, طوله(430كم), ويبدأ النهر من ينابيع رأس العين المنبثقة من صخور الجبس, وللنهر عدة روافد أهمها نعيم كوي من الضفة اليمنى الذي يرفد النهر عند رأس العين, وكل من (جرجب, زرقان, عويج, الجغجغ,الرد) من الضفة اليسرى، ويتألف وادي الرد لوحده من مجموعة روافد تلتقي فيه منها(رميلة, عباس, خنيزير, جراح), كما يتلقى النهر بعد الحسكة مجموعة من الأودية الجافة, وهكذا يترنح النهر في واديه على شكل أكواع حتى مصبه في الفرات عند البصـــيرة, ويتصف الخابور بانحدار منتظم يبلغ(47سم/1كم), ويستقر صبيبه السنوي عند 48م3/ثا, كي يصل في الفيضان إلى 330م3/ثا نتيجة الامطار الغزيرة وذوبان ثلوج جبل قراجة داغ, لكنه يهبط في التحاريق إلى 2م3/ثا.

إن الثورة الزراعية بعد الحرب العلمية الثانية والتوسع في زراعة القطن واستعمال المضخات ثم حفر الآبار في سرير الوادي، أدى إلى استنزاف مياه النهر بصورة كلية في الصيف، وهكذا يعجز النهر عن تقديم المياه للفرات عند التقائه به، لذلك تم بناء العديد من السدود كما سنرى لاحقاً، كما تم بناء قناة(الصور)، لجلب المياه من الفرات إلى الخابور عند بلدة الصـــــور.

نهـــر دجـــــلة:
طوله في سورية 42كم، ويمثل الحدود مع تركيا والعراق في أقصى الشمال الشرقي، حيث يجري في وادٍ عميق لذلك كانت الاستفادة منه في سورية محدودة حتى عهد قريب، يرفده في سورية نهر السفان(45كم) ومجموعة من الأودية منها (المرج الاخضر، معمشور، عرعور).

5- الأوديـــــــة الجــــــافة:
وهي التي تسيل بضعة أيام في السنة وتحمل معها كميات من اللحقيات، وتتربع في قيعانها الآبار ولها دور هام في البادية بتأمين مياه الشرب للإنسان والحيوان، وقد أقيمت على بعضها السدود التخزينية للاستفادة منها إلى أقصى حد، ومن هذه الأودية (المياه، الصواب، المربعة، الهيل، السبع بيار، محمود، الأحمر، الشام..) في البادية، و(الدوارات، صرين، الساروت، المجر، القواق...) في المناطق الداخلية.

- البحـــــــيرات:
إن البحيرات الطبيعية في سورية شبه معدومة, وتقتصر على تلك المعتمدة على أنهار أو ينابيع غزيرة, وأهمها بحيرة قطينة ذات الأصل الطبيعي الناشئة وراء سدة بازلتية بالأصل ومساحتها(60كم2), وكذلك بحيرة الخاوية في الحسكة ومساحتها 2,5كم2, وبحيرة مسعدة في الجولان مساحتها أقل من 1كم2, وبحيرة مزاريب في درعا (1كم2), كما توجد بحيرات جافة ملحية(سبخات) مثل القبول(228كم2) والبوار والبرغوث والموحد..., وبحيرات جافة عذبة (فضيات) مثل المربعة و ابن موينــع وقباجب..., وهناك البحيرات الصنعية مثل بحيرة سد الفرات والرستن ومحردة.

1- الثـــــــروة المائيــــــــــــــة:
تقدر الثروة المائيـة لسورية بـ(25035 مليون م3)(25 مليارم3)عام 2005, منها نحو 5600مليون م3 مياه جوفية, ونحو 18 مليار م3 مياه سطحية(داخلية وخارجية), ونحو 1400 مليون م3 مياه غير تقليدية(مياه صرف زراعي وتحلية مياه الصرف الصــحي), تقدر كمية الموارد المائية  المتجددة داخلياً بــ(7048 مليون م3) سنة 2009 وحصة الفرد 356 م3/سنة, مقابل (1300م3 تقريباً حصته من الموارد المائية الإجمالية داخلياً وخارجياً,وقد كانت حصة الفرد من المياه سنة(2002) 1541م3 /سنة, لكنها انخفضت بسبب زيادة السكان, ويشير تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة عام 2006إلى أن مجمل الموارد المائية المتجددة في سورية بحدها الأعلى يصل إلى(18209مليون م3), بينما وسطي الموارد المائية المتاحة للإستخدام(15500مليون م3).
تشير بيانات البنك الدولي إلى أن المسحوبات السنوية من المياه العذبة في سورية (16,8 مليار م3) سنة 2009, كما يشير تقرير التنمية البشرية عام 2011 إلى أن استخراج المياه العذبة بين عامي 2003 و2010 بلغ 99,8% من مجموع الموارد المائية المتجددة.

يذهب 89% من المياه للزراعة، و1,8% للصناعة، و3,3% للاستخدامات المنزلية.
تعد سورية من البلدان الفقيرة بالمياه بالنسبة لعدد السكان حيث تدنى نصيب الفرد إلى 1000م3, وهو خط الفقر المائي العالمي, ولكن نصيب الفرد يتدنى إلى (845 م3) من المياه المستهلكة فعلاً, وتتعرض البلاد لضغوط كبيرة نتيجة تزايد أعداد السكان وبالتالي تزايد الطلب على المياه, خاصة مع التطور الاقتصادي والاجتماعي  لسورية, ويستمر العجز في الموارد المائية حيث بلغ هذا العجز (1727 مليون م3) سنوياً خلال الفترة (1990-2003), وتصاعد هذا العجز ليصل إلى(3125 مليون م3) سنة 2003 بسبب تزايد مساحة الأراضي المروية, وذلك حسب تقارير الزراعة والري المعد للخطة الخمسية العاشرة.

تعليقات

الاسم

الاساليب الكمية فى الجغرافيا,2,الإستشعار عن بُعد,1,البيئة,1,التخطيط العمراني,1,الجغرافيا الاقتصادية,1,الجغرافيا الإقليمية,3,الجغرافيا البشرية,9,الجغرافيا التاريخية,2,الجغرافيا الحيوية,1,الجغرافيا السياسية,3,الجغرافيا الطبيعية,36,الجغرافيا العامة,1,الجغرافيا المناخية,15,الجيومورفولوجيا,18,الخرائط,36,الطبوغرافيا,1,المساحة,8,المساحة التصويرية,1,المساحة المستوية,3,تصميم الخرائط,4,جغرافيا افريقيا,1,جغرافية العالم الإسلامي,1,جغرافية العالم العربي,3,جغرافية القارات,1,خرائط التوزيعات البشرية,2,خرائط الطقس والمناخ,9,كتب,51,نُظم المعلومات الجغرافية,4,AutoCAD,1,GPS,1,
rtl
item
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا: المياه السطحية في سوريا
المياه السطحية في سوريا
الأنهار في سوريا اهم مصادر المياه في سوريا خرائط المياه الجوفية في سوريا الموارد المائية في سورية
https://2.bp.blogspot.com/-n8i3PwPdEwk/WzP72-q51PI/AAAAAAAABEk/pNkDcqx8b5kZ2bDmeFMqnofs4FBmVjP-gCLcBGAs/s320/%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25A7%25D9%2587%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B7%25D8%25AD%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D9%2581%25D9%258A%2B%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25A7.jpg
https://2.bp.blogspot.com/-n8i3PwPdEwk/WzP72-q51PI/AAAAAAAABEk/pNkDcqx8b5kZ2bDmeFMqnofs4FBmVjP-gCLcBGAs/s72-c/%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25A7%25D9%2587%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25B7%25D8%25AD%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D9%2581%25D9%258A%2B%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25A7.jpg
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا
https://www.geographyknowledge.com/2018/06/1_26.html
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/2018/06/1_26.html
true
7639022694122014491
UTF-8
تم تحميل كل المواضيع لا يوجد إي موضوع. مشاهدة الجميع قراءة المزيد رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات موضوع مشاهجة الجميع مواضيع متعلقة تصنيف أرشيف بحث كل المواضيع لا يوجد أي موضوع مطابق مع بحثك. العودة إلى الرئيسية الإحد الاثنين الثلاثاء الاربعاء الخميس الجمعة السبت أحد أثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر آلان 1 مذ دقيقة $$1$$ minutes ago 1 منذ ساعة $$1$$ hours ago أمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من خمسة أسابيع متابعين تابع THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy