الجغرافيا الحيوية، التعريف، المفهوم الشامل، وأهمية دراستها

مشاركة:

تطور الجغرافيا الحيويه مراجع عن الجغرافيا الحيوية


تختص الجغرافية الحيوية باعتبارها فرع من فروع الجغرافيا الطبيعية بدراسة ذلك الغلاف الذي ذلك المادة العضوية المنتشرة بأشكالها وأنواعها شديدة التنوع من حيث الزمان والمكان وبذلك فإن مجالاتها يمكن أن تكون متسعة اتساع الحياة نفسها، وتضخم مظاهرها وأشكالها وأنواعها فى البيئات المختلفة. وهي بذلك تدرس الجانب العضوي من مكونات البيئة الطبيعية للإنسان فى علاقاته كأفراد وتجمعات ومجتمعات بعضها بالبعض الاخر، وفيما بينها وبين العناصر البيئية الاخرى وكذلك علاقاتها بالإنسان باعتبار أحد عناصرها من جانب وواحد من أكبر العوامل التي تؤثر فيها من جاب آخر.

وقد ظلت الجغرافية الحيوية فرعاً مهملاً لفترة طويلة إلا أنها تشهد تقدما كبيراً فى الأونه الأخيرة نتيجة التقدم الكبير في دراساتها التي قام بها الجغرافيون والأيكولوجيون والجيولوجيون وعلماء البيتة باستخدام الملاحظات الكمية والمناهج التحليلية والتجريبية.
 وعزى عدم الاهتمام بهذا الفرع في البداية إلى أن الجيل الأول من الجغرافيين المحدثين كانت تخصصاتهم تبعد عن تخصصات علم الحياه حيث لم يكن هناك إلا عند قبيل من الجغرافيين المهتمين بهذه العلوم، إلى جانب تركيز الدراسات على فروع أخرى من الجغرافيا مقل الجيومورفولوجيا والدراسات الاقليمية، إلى جانب إن علوم الحياة نفسها لم تكن قد تقدمت بالقدر الذى يساعد الجغرافي البيولوجي أن يخوض فى مجالاتها وبخاصة وأن الجغرافيا الحيوية كانت تعد مرادفة لجغرافية النباتات والحيوانات وتوزيعها عنى سطح الأرض، كما لم تكن قد تراكمت المعارف عنها وعن نطاقات تواجدها بصورة مناسبة.
وقد تعددت تعريفات الجغرافيا الحيوية بتعدد وجهات نظر كل من الدراسين والباحثين وكان كل منها متأثراً بمدى توفر المعارف الاساسية عن مظاهر الحياة من جانب ومدى تأثرها بالاتجاهات العلمية المتباينة.
وفد عرفها "دو مارتون" “De Martonne” بأنها دراسة توزيع الكائنات الحية على سطح الأرض وتعليل هذا التوزيع. وكان يقصد بذلك دراسة الجغرافيا النباتية والحيوانية فقط. وكانت وجهة نظر "ماريون نيوبيجين" "Marion Newbigin"   مشايعة لاتجاه أن الجغرافيا الحيوية مرادفة لجغرافية النبات والحيوان. وكانت تنظر الى عالم الحيوان باعتباره علم شامل تتراكم فيه العلاقات المتبادلة.
وهي تعمل ليس على تغبير بناء وظائف الأفراد النباتية والحيوانية وحسب بل أنها تؤدى إلى تغير شعوب ومجتمعات الكائنات الحية فى المناطق المختلفة من ذلك العالم المتغير. وتبرز دراساتها الاحساس بالتغيرات التي تحدث للحياة النباتية والحيوانية فى المنطقة فى حالة أستقرار المناخ.
وقد عنيت بالتغيرات. المناخية والجيولوجية باعتبار أنها مسئولة عن التغييرات التطورية للحياة النباتية والحيوانية والتي نتج عنها بقايا من انواع قديمة فى البيئات تضيف تعقيداً للمظهر الحالي لتوزيع أشكال الحياة.
ويذكر روبنسون (1972) "Robinson"أنه يمكن تعريف هذا العلم ببساطة بأنه جغرافية الاشياء الحية التي تركز عنايتها بظاهرات الغلاف الحيوي. وهي فى هذا تماثل التسمية القديمة لها وهي أنها: جغرافية النباتات والحيوانات ولكن فى دراسة متعمقة بصورة أكبر.
وقد قدمت "أندرسون" "Anderson"، في كتابها عن (الاشياء الحية) -والذي وصفته بأنه دراسة للجغرافيا الحيوية -مفهوماً مختلفاً. وهي ان كانت تتناول الجانب الحيوي من البينة إلا أنها تركز اهتمامها على الانسان. وتذكر أن الجغرافيا الحيوية هى دراسة العلاقات البيولوجية بين الانسان باعتبار حيوان وبين جميع عناصر بيئته الطبيعية الحية وغير الحية.
وفى برز أثر النواحي البيولوجية فى الانسان وتحديد آين يعيش؟ وكيف يعيش؟ وهي ترى أن الجغرافيا الحيوية ليست فقط دراسة توزيع النباتات والحيوانات على سطح الأرض، وإنما أثر هذا التوقع على الانسان، ودراسة العلاقة الحيوية بين الإنسان وبين كل ما يحيط به من مظاهر الطبيعة الحية وغير الحية فى بيئته.
ومن الواضح أيضا أن الجغرافية الحيوية هى دراسات أصل وتوزيع وتلاؤم وتجمع النباتات والحيوانات، وأنها تشتمل جغرافية وايكولوجية النبات والحيوان وعلوم الوراثة والجغرافيا البشرية وعلم الانسان والعلوم الاجتماعية، بمعنى ان هذا الراي يعطيها مجالات أوسع من غيره. من الآراء.
ويذكر "مولر""Moller" أن الجغرافيا الحيوية تستكشف توزيع الكائنات الحية والتجمعات الحية والنظم البيئية فى الظاهرات الطبيعية فى بلدان وقارات العالم. ويمثل بناء ووظائف وتاريخ المناطق المختلفة، وما تتميز به من خصائص من الأمور الهامة فى الدراسة ويجب ان توجه عناية كبيرة إلى الكائنات الحية (الشعب)، وعن البيئة بالإضافة إلى العناصر التطورية (التاريخية) عند ايضاح البيانات الخاصة بمنطقة التوزيع والتي يجب ان ينظر اليها باعتبارها نظام مكاني.


وتختلف أهداف الجغرافيا الحيوية من الوجهة البيولوجية عن أهدافها من الوجهة الجغرافية. فالبيولوجيون يتوقعون أن نساهم فى تدعيم نظرية التطور، بينما يهدف البحث الجغرافي فيها إلى شرح خصائص النظم الجغرافية أو الأرضية أو البيئية "Geo systems" وهي تحقق أغراضها عن طريق التعرف السليم على الكائنات الحية التي تسكن النظم الأرضية.

أهمية دراسة الجغرافيا الحيوية.

ظل اهتمام الجغرافيين بالجغرافية الحيوية مدودا لفترة طويلة، إلا أنه فى الفترة الاخيرة زاد الاهتمام بها، واحتلت مكانها الملائم بين فروع الجغرافية. فالجغرافية الحيوية لم تعد مجرد علم أكاديمي بحت، وإنما اصبحت علما يتضمن جانبا تطبيقيا مرتبطا بالكثير من المشكلات التي يعاني منها الانسان فى بيئته مثل مشكلة التصحر ومشكلة التلوث ومشكلة استنزاف الموارد الطبيعية الحيوية.
ومن هنا نستطيع ان نسرد علاقة الجغرافيا الحيوية بمجالات العلوم الأخرى:
1-   الجغرافيا الحيوية والنظام البيئي.
تمثل الموارد الحيوية العناصر الحية للنظام البيئي. ومن ثم فإن دراسة هذه العناصر وأهمية دورها فى النظم البيئية يعد أمراً هاماً وضرورياً. فالنباتات مثلا تقلل من ظاهرة الألبيدو وتساهم فى أرتفاع كمية الرطوبة النسبية وتقلل من درجة انجراف او تذرية التربة، كما تخفف من شدة الرياح وكل هذا يؤثر فى النظام الهيدرولوجي. وتشير تقارير منظمة التغذية والزراعة (FAO) أن الغابات تبث سنوياً ما بين 20-40 مليار طن من الكربون ٠كما أن غابة متوازية في المناطق المعتدلة. تنتج مثلاً ما بين1-3 مليون طن من الأوكسجين لكل كم٢ يومياً. وتقوم الحشائش بنفس المهمة ولكن بقدرة تصل إلى النصف فقط.
2-   الجغرافيا الحيوية والغذاء.
لجأ الانسان فى بحثه وسعيه عن مصادر جديدة للغذاء في عالمنا المتزايد، والذي اصبحت فيه الحاجة ملحة نحو أستخدام بعض انواع النباتات والحيوانات البرية والمائية -غير المستخدمة وغير المألوفة الان -كمصادر جديدة للغذاء.
وقد بدأت إرهاصات هذا الاتجاه فى استخدام بعض الأعشاب المائية والبرية فى صنع الغذاء البشرى. ومن المعروف أن الأعشاب البحرية والطحالب قد استخدمت من القدم فى بعض المناطق كغذاء. فعلى سبيل المثال كان سكان تشاد يجمعون الطحالب الزرقاء من بحيرة تشاد متن زمن بعيد ويستخدمونها كغذاء. كما كانت فبائل الأزتك فى أمريكا اللاتينية يجمعون الطحالب من حول بحيرات أمريكا الوسطى للغرض نفسه.
وقد أحيت المكسيك مؤخراً هذا التقليد بفتح مصنع لاستخلاص البروتينات من طحالب بحيرة تكسكركو. كما نجحت اليابان فى استغلال بعض الطحالب البرية كغذاء يشرى، ونجحت ايضا فى استزراع نوع من الطحالب الخضراء وحيدة الخلية فى مياه اليابان للاستهلاك البشرى. كما زرعت الفطريات غير السامة مثل عش الغراب "Mushroom" التي ثبت احتوائها على ٦٩% من البروتين وكمية كبيرة من فيتامين "د".

3-   الجغرافيا الحيوية والتخطيط.
نتيجة للتقدم التكنولوجي والتفرق العلمي، تحول الانسان إلى عامل مخرب ومدمر للغلاف الحيوي فى كثير من الأحيان. وكانت النتائج المباشرة لذلك ظهور الكثير من المشكلات البيئية مثل تدهور النظم البينية وأثر ذلك على الانتاج الزراعي، والتلوث والتصحر وغيرها من المشكلات البيئية التي ترتبط ارتباطاً مباشراً بالغلاف الحيوي.
 ومن هنا ارتفعت صرخات الانذار وصيحات التحذير بخطورة التخريب والتدمير الذي أحدثه الإنسان مما دعي العلماء الى الاهتمام بدراسة وصيانة الغلاف الحيوي، اصبحت دراسته اساسية لبرامج صيانة وادارة البيئات، كما تمثل هذه الدراسة القاعدة البيولوجية -البيئية للتخطيط السليم.
 فكم أخطأ المخططون عندما اغفلوا العامل البيولوجي — التخطيطي عند وضع الخطط التنموية. ولعل ما تعاني منه بعض المناطق من استنزاف لمواردها الطبيعية الحيوية وهي، كما هو معروف، من الموارد الطبيعية المتجددة، يصور لنا خطورة سوء استخدام الانسان لهذه الموارد الحيوية لجهله بطبيعتها وخصائصها ودرجة تعويضها ودورها الهام فى المحافظة على التوازن البيئي. لذلك فإن شعار المخطط الناجح هو كيف يطور استخدام الموارد البيئية الحيوية وينميها دون احداث خلل فى النظام البيئي.
ولعل برنامج الأبحاث "ماب" بعيد المدى الذي يركز على الانسان والغلاف الحيوي (MAB) “Man and the Biosphere" والذي يتبناه اليونسكو، يستهدف تطوير الأسس العلمية للاستخدام الرشيد وصيانة موارد الغلاف الحيوي لما لها من أهمية بالغة فى حفظ التوازن البيئي الذي هو سر استمرار الحياة على سطح الارض.
كما أن الجغرافية الحيوية من خلال طبيعة دراستها قادرة على التنبؤ ما إذا كانت الانواع من الاحياء التي نرغب فى التخطيط لاستزراعها أو تربيتها فى بيئة ما يمكن ان تنمو وتزدهر وتعطى انتاجية اقتصادية ام لا.
ولعل حركة نقل وهجرة الكثير من النباتات والحيوانات بين كل من العالم القديم والجديد فى اعقاب حركة الكشوف الجغرافية اعتمد أسادساً على الدراسة التحليلية لخصائص نمو وحياة هذه الكائنات فى بيئتها الاصلية.
كما كانت دراسة الأحياء والمنطلق والمنطق الذي أوحى للعلماء بالبحث والدراسة فى تنمية وترقية الأنواع المحلية بخصائص جديدة قادرة على مقاومة سلبيات وتحديات البيئة كالجفاف أو البرودة أو الملوحة أو غيرها من المعوقات البيئية.
إذ أن وجود أحياء وازدهارها فى بيئات جافة أو باردة جداً أو ذات تربات ملحية أو غير ذلك كان دافعاً للبحث عن الوسائل التي يمكن من خلالها استنباط سلالات جديدة من المحاصيل والحيوانات تتجمع فيها صفات تشريحية تمكنها من الحياة بنجاح فى ظل هذه البيئات القاسية، بما يدخل فى العلم الحديث المسمى بالهندسة الوراثية.

4-   الجغرافيا الحيوية والترفيه
لا تقتصر الموارد الحيوية عند حد الغذاء والمجالات الاقتصادية الأخرى وإنما تمتد اهمية الغلاف الحيوي كمصدر للترفيه والسياحة لما تتسم به الحياة فى البيئات الحيوية من نمط مختلف لنمط الحياة فى المدنية التي أصبحت صاخبة ومزعجة.
اذ يتمتع الانسان فى هذه المناطق الطبيعية بفترات راحة وهدوء، فضلاً عن ممارسة بعض النشاطات الترفيهية كالصيد مثلاً. وهذا يدعونا إلى الاهتمام بدراسة الغلاف الحيوي وضرورة المحافظة عليه. وقد دفع هذا بعض الحكومات الى صيانة ما تبقى بن نباتات وحيوانات برية فى أراضيها من خلال انشاء ما يسمى بالحدائق القومية أو المتنزهات العامة، أو الغابات المصانة أو المحمية.
من كل هذا نرى أن دراسة الجغرافيا الحيوية ذات أهمية بالغة بالنسبة لتوازن البيئة من ناحية، ومستقبل الحياة البشرية على سطح الأرض بصفة عامة من ناحية أخرى.



تعليقات

الاسم

الاساليب الكمية فى الجغرافيا,2,الإستشعار عن بُعد,1,البيئة,1,التخطيط العمراني,1,الجغرافيا الاقتصادية,1,الجغرافيا الإقليمية,3,الجغرافيا البشرية,9,الجغرافيا التاريخية,2,الجغرافيا الحيوية,1,الجغرافيا السياسية,3,الجغرافيا الطبيعية,36,الجغرافيا العامة,1,الجغرافيا المناخية,15,الجيومورفولوجيا,18,الخرائط,18,الطبوغرافيا,1,المساحة,8,المساحة التصويرية,1,المساحة المستوية,3,تصميم الخرائط,4,جغرافيا افريقيا,1,جغرافية العالم الإسلامي,1,جغرافية العالم العربي,2,جغرافية القارات,1,خرائط التوزيعات البشرية,1,خرائط الطقس والمناخ,9,كتب,47,نُظم المعلومات الجغرافية,4,AutoCAD,1,GPS,1,
rtl
item
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا: الجغرافيا الحيوية، التعريف، المفهوم الشامل، وأهمية دراستها
الجغرافيا الحيوية، التعريف، المفهوم الشامل، وأهمية دراستها
تطور الجغرافيا الحيويه مراجع عن الجغرافيا الحيوية
https://1.bp.blogspot.com/-a8iCrXLRHmE/WLQxFeEzW-I/AAAAAAAAC_s/I5SUqS44Jb8gg02cBJcJPLdUC_SNXr22QCLcB/s640/%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AC%25D8%25BA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2581%25D9%258A%25D8%25A7%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AD%25D9%258A%25D9%2588%25D9%258A%25D8%25A9%25D8%258C%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AA%25D8%25B9%25D8%25B1%25D9%258A%25D9%2581%25D8%258C%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%2581%25D9%2587%25D9%2588%25D9%2585%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D8%25A7%25D9%2585%25D9%2584%25D8%258C%2B%25D9%2588%25D8%25A3%25D9%2587%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D8%25AF%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25B3%25D8%25AA%25D9%2587%25D8%25A7.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-a8iCrXLRHmE/WLQxFeEzW-I/AAAAAAAAC_s/I5SUqS44Jb8gg02cBJcJPLdUC_SNXr22QCLcB/s72-c/%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AC%25D8%25BA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2581%25D9%258A%25D8%25A7%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AD%25D9%258A%25D9%2588%25D9%258A%25D8%25A9%25D8%258C%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AA%25D8%25B9%25D8%25B1%25D9%258A%25D9%2581%25D8%258C%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%2581%25D9%2587%25D9%2588%25D9%2585%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D8%25A7%25D9%2585%25D9%2584%25D8%258C%2B%25D9%2588%25D8%25A3%25D9%2587%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D8%25AF%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25B3%25D8%25AA%25D9%2587%25D8%25A7.jpg
المعرفة الجغرافية | كتب ومقالات في جميع فروع الجغرافيا
https://www.geographyknowledge.com/2017/02/Bio-Geography-definition-Overall-concept-and-the-importance-of-studying.html
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/
https://www.geographyknowledge.com/2017/02/Bio-Geography-definition-Overall-concept-and-the-importance-of-studying.html
true
7639022694122014491
UTF-8
تم تحميل كل المواضيع لا يوجد إي موضوع. مشاهدة الجميع قراءة المزيد رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات موضوع مشاهجة الجميع مواضيع متعلقة تصنيف أرشيف بحث كل المواضيع لا يوجد أي موضوع مطابق مع بحثك. العودة إلى الرئيسية الإحد الاثنين الثلاثاء الاربعاء الخميس الجمعة السبت أحد أثنين ثلاثاء اربعاء خميس جمعة سبت يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر آلان 1 مذ دقيقة $$1$$ minutes ago 1 منذ ساعة $$1$$ hours ago أمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من خمسة أسابيع متابعين تابع THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy